× خطر قلع الأشجار والتصحر & والإسائة إلى الحيوان ×

Besigtig vorige onderwerp Besigtig volgende onderwerp Go down

× خطر قلع الأشجار والتصحر & والإسائة إلى الحيوان ×

Pos by Thank Of AallaH on 15/4/2017, 4:31 pm

باسم الله الرحمن الرحيم

× خطر قلع الأشجار والتصحر & والإسائة إلى الحيوان ×
Danger of uprooting trees &, desertification and abuse of animals
1
في هذه المادة؛ سنتعرف على أخطار ظاهرة التصحر، وأهم أسباب حدوثها، إضافة إلى طرق معالجة التصحر، والوقاية منه، لضمان استمرارية الأرض الزراعية، واستقرار الأمن الغذائي.
يواجه العالم أخطاراً بيئية كبيرة، لم يكن الوعي قديماً بها، حيث بدأ النشاط الذي يهدف إلى حماية البيئة يتصاعد في العقود القليلة الماضية، بعد نشوء المصانع الكبيرة، وملاحظة الأخطار البيئية المترتبة على ذلك، لكنَّ ظاهرة التصحر تعتبر أكثر اتصالاً بالظروف المناخية والعوامل البشرية، حيث بدأ التحذير من تهديد الأرض الزراعية، والأمن الغذائي لدول العالم، منذ منتصف القرن العشرين، وصُنفت ظاهرة التصحر من بين أخطر الظواهر البيئية، التي تنعكس بشكل مباشر على حياة الإنسان والحيوان، لذلك حظيت بالاهتمام الكبير من قبل الدول والمنظمات الدولية، فما هي ظاهرة التصحر؟

تعريف تدهور الأراضي أو التصحر


التصحر (Desertification) أو تدهور الأراضي الزراعية، هو مصطلح يشير  إلى انعدام قدرة الأرض على الاستنبات،  في المناطق القاحلة أو شبه القاحلة إضافة إلى المناطق شبه الرطبة بشكل أساسي، كما تعتبر كل الأراضي مهما بلغت خصوبتها مهددة بالتصحر، وذلك نتيجة عدة عوامل طبيعية وبشرية، حيث تشكِّل الأراضي التي تعاني من التصحر حوالي نصف اليابسة في العالم، وفق ما تشير منظمة (Green Facts)، كما تهدد حياة الشعوب الأكثر فقراً في العالم.
وتمتد أكبر بقع التصحر في العالم ضمن الدول العربية، حيث يشكل التصحر بقعة متصلة في شمال أفريقيا وغرب آسيا، ممتدة من موريتانيا وحتى المملكة العربية السعودية، لتكون هذه المنطقة أكثر منطقة قاحلة في العالم وفقالخريطة التي نشرتها المنظمة، وهذه الأراضي الجافة تهدد ما يحيط بها، حيث يزحف هذا التدهور إلى الأراضي القابلة للزراعة والأراضي الخصبة، كما يهدد حياة الملايين، بسبب انعدام القدرة على استغلال هذه الأراضي لإنتاج الاحتياجات الغذائية والتجارية الأساسية، ومن الأخطاء الشائعة، أن التصحر يرتبط فقط بالأراضي القريبة من الصحراء، فجميع الأراضي مهددة بالتصحر وفق ما تذكره دراسة نشرتها منظمة (Ciesin).

ما هي الأسباب التي تؤدي إلى التصحر؟


تؤثر سلسلة من العوامل على صحة الأراضي وتربتها؛ فتؤدي إلى حدوث التصحر وانتشاره، حيث تتضافر العوامل الطبيعية والمناخية، إضافة إلى العوامل البشرية، لتؤدي معاً إلى انخفاض أو انعدام قدرة الأرض على الإنتاج والإنبات، فما هي هذه العوامل؟

1- العوامل الطبيعية للتصحر


تلعب الظروف المناخية دوراً مهماً في وصول الأراضي إلى مرحلة التصحر، فهناك أراضٍ صحراوية بالطبيعة، فيما يعتبر الجفاف - نتيجة قلة الأمطار وندرة المياه الجوفية في أماكن محددة من العالم -  أحد مسببات التصحر (وليس الوحيد)، كما تساهم الرياح في بعض المناطق في تعرية التربة وانجرافها، فضلاً عن التبدلات المناخية الكبيرة التي يشهدها العالم، والتي تؤثر مباشرة على الموارد المائية، بالتالي تهدد الأراضي شبه الجافة أو شبه الرطبة بالجفاف والتصحر، فيما تمثل العوامل البشرية تهديدات أكثر عمقاً، حيث تشير دراسة (Ciesin) التي ذكرناها سابقاً، إلى أنَّ الجفاف ليس من المسببات الأساسية للتصحر، بقدر ما هو سبب مساعد للإفراط في إيذاء التربة، وتعتبر ظاهرة الجفاف ظاهرةً مستقلة تزيد من سرعة تدهور الأرض والتصحر.

2- العوامل البشرية لحدوث التصحر


يمكن اعتبار التصحر نتيجةً فشلٍ طويل الأجل في تحقيق التوازن بين العرض والطلب، في استخدام الأراضي الجافة، أو شبه الجافة وشبه الرطبة، أي أنَّ الإنسان يحمِّل هذه الأراضي فوق طاقتها للحصول على منتجاتها، من الغذاء والعلف إضافة إلى الخشب، وتعتبر العوامل البشرية أمراً حاسماً في توسُّع ظاهرة التصحر، أو التصدي لها، حيث يمكن إجمال الأسباب البشرية للتصحر بعدة نقاط، هي:

3- الرعي الجائر


يمثل الرعي الجائر سبباً رئيسياً للتصحر، نتيجة عدم وجود تكافئ بين استهلاك الحراج والزراعة، إضافة إلى انخفاض قدرة الأرض شبه الجافة وشبه الرطبة على تعويض الخسائر الناتجة عن الرعي الكثيف.

4- الضغط على مصادر المياه


الضغط على مصادر المياه السطحية (الينابيع، والأنهار...) والجوفية كالآبار من أبرز أسباب الجفاف، كما أن هذا الضغط آخذ في التوسع نتيجة الحاجة المتزايدة إلى الماء.

5- التوسع السكاني يؤدي إلى استنزاف قدرة التربة


التضخم السكاني، والتوسع العمراني، يؤدي إلى ضغط أكبر على الأراضي لتوفير المتطلبات الغذائية للسكان، فضلاً عن استنزاف مصادر المياه السطحية والجوفية لتأمين مياه الشرب والصرف الصحي، ما يؤدي بشكل مباشر إلى جفاف الأراضي الزراعية، وخروجها من الخدمة.

6- تعرية التربة بالرياح من أبرز أسباب التصحر


الحرث الجائر للتربة في مواسم الرياح الشديدة يؤدي إلى انتقال التربة وتعريتها، أي خسارة الأرض للطبقة الرقيقة العليا، ما يساهم في إضعاف خصوبتها، وتهديدها بخطر التصحر.

7- فقدان الغابات يحرم الأرض من درع الأشجار


تقلص الغابات في العالم، نتيجة قطع الأشجار لأهداف تجارية وصناعية أو عمرانية، يعتبر من العوامل المؤثرة بشدة على خصوبة الأراضي ورطوبتها، وتغيير مواصفاتها الطبيعية، حيث تساهم الرياح في نقل الرمال إلى الأراضي التي خسرت درعها المكوَّن من الأشجار، مما يؤدي إلى خسارتها للخصوبة بشكل تدريجي.

8- الانجراف المائي نتيجة أساليب الري غير المدروسة


تؤثر أساليب الري على طبيعة التربة، حيث يؤدي الريّ المفرط باستخدام الأساليب التقليدية إلى التعرية المائية للتربة، كما تساهم في تثبيت الرمال والغبار على الطبقة السطحية للتربة.

9- الزراعة الكثيفة تنهك التربة


أيضاً تشكِّل الزراعة المكثَّفة خطراً كبيراً على صحة التربة، خاصة إذا لم تتبع الدورات الزراعية العلمية، حيث تستنزف الزراعة الكثيفة العناصر الطبيعية في التربة، وبالتالي تترك آثاراً بيئية مدمرة، من بينها التصحر.

يهدد التصحر حياة ملايين البشر


يمثل التصحر كارثة بيئة بالدرجة الأولى، تنعكس نتائجها بشكل مباشر على سكان العالم، حيث تشير منظمة الأمم المتحدة، إلى أنَّ 52% من الأراضي المستخدمة للزراعة تتأثر بشكل متوسط، أو شديد بعوامل تدهور التربة، كما تقدم المنظمة أرقاماً مرعبة، أبرزها أنَّ فقدان الأراضي الزراعية في العقود الأخيرة يماثل ثلاثين ضعفاً، مقارنة بالمعدل التاريخي لفقدان الأراضي.
حيث يفقد العالم حوالي 12مليون هكتار سنوياً (23 هكتاراً في الدقيقة الواحدة!)، كما تشير المنظمة إلى أنَّ تدهور الأراضي الزراعية يهدد صحة ومعيشة أكثر من مليار ونصف مليار إنسان، نتيجة ما يسببه التصحر من ندرة في الغذاء، فضلاً عن الهجرة الناتجة عن التصحر، وسوء تصحيح التربة للمياه الجوفية، وحوالي نصف المتأثرين بالتصحر من الفقراء وشديدي الفقر، ما يخلق أعباءً اقتصادية كبيرة.

طرق مكافحة التصحر


وقعت 194 دولة من الدول الأعضاء في منظمة الأمم المتحدة، اتفاقية مكافحة التصحر في تشرين الأول/ أكتوبر عام 1994، والتي تهدف إلى التعاون للحد من ظاهرة التصحر حول العالم، خاصة في قارة أفريقيا، وذلك من خلال الحفاظ على التربة، واستعادة الأراضي التي خرجت من الخدمة نتيجة التصحر، إضافة إلى تحسين إدارة الموارد المائية، ومكافحة الجفاف، كما حددت الأمم المتحدة يوم السابع عشر من حزيران/يونيو من كل سنة، ليكون اليوم العالمي لمكافحة  التصحر.

أهم طرق مكافحة التصحر


إن مكافحة أسباب التصحر، خاصة العوامل البشرية التي تؤدي إلى تدهور التربة، هي النشاط الأساسي حول العالم، لتقليص خطر التصحر حتى الحدود الدُّنيا، وذلك من خلال:

[list="box-sizing: border-box; margin-bottom: 10px;"]
[*]حملات التشجير، والتحريج، التي سيتم من خلالها إعادة بناء الدرع الشجري حول الأراضي، وتلافي ما أمكن من الأخطار المناخية الناتجة عن اقتلاع الأشجار وتقلص الغابات.
[*]كما يمثل ترشيد استخدام المياه الجوفية، وتنظيم مصادر المياه، أمراً بالغ الأهمية للحد من التصحر، وذلك من خلال استثمار مياه الأمطار بشكل صحيح، واللجوء إلى تحلية المياه، إضافة إلى مكافحة استنزاف المياه الجوفية.
[*]تثبيت التربة، من خلال مكافحة عوامل التعرية بالرياح، عن طريق بناء مصدَّات الرياح، واستعادة غطاء الأشجار، إضافة إلى مكافحة عوامل التعرية المائية أو انجراف التربة، من خلال استخدام طرق الري الحديثة، كالري بالتنقيط.
[*]مكافحة الرعي الجائر، الذي يشكل أحد أبرز أسباب التصحر.
[*]العمل على مساعدة التربة على استعادة قدرتها الزراعية، من خلال التسميد المدروس، ودراسة الدورات الزراعية.
[/list]


تمتد أكبر أحزمة تصحر في العالم ضمن الأراضي العربية


جزء كبير من مساحة المملكة العربية السعودية يعاني من آفة التصحر، حيث تعتبر أكبر البقاع الشديدة الجفاف ضمن القارة الآسيوية، وتعمل المملكة على إقامة الدراسات اللازمة لمكافحة التصحر ومعالجة الأراضي، فيما تمثل أفريقيا العربية، أكبر منطقة تصحر في العالم، نتيجة اجتماع الظروف المناخية والبشرية معاً، خاصة في مصروالسودان، إضافة إلى ليبيا، والجزائر، وموريتانيا، حيث تعمل حكومات هذه الدول، مع المنظمات الدولية المعنية للحد من امتداد التصحر، ومكافحة أسبابه، فضلاً عن تقديم يد العون للمتضررين من التصحر.
في حين تعتبر دول الشرق الأوسط ما عدا مصر، أقل تعرضاً للتصحر التام، لكنها ليست خارج دائرة الخطر، حيث تعانيالزراعة في فلسطين مثلاً، من مشاكل مائية نتيجة اعتداءات الاحتلال الإسرائيلي على مصادر المياه، فضلاً عن تدمير  الثروة الشجرية لتوسيع المستوطنات اليهودية في الأراضي المحتلة.
ختاماً... خلال المائة سنة الأخيرة، بدأ الإنسان يكتشف الآثار البيئية الخطيرة التي نتجت عن الاستخدامات الخاطئة  لجميع الموارد البيئية، كما تأثر بعض البشر تأثراً مباشراً، نتيجة خروج الأراضي الزراعية من الخدمة، وانعدام قدرتها على سد الحاجات الغذائية للسكان، ما شكل ضغوطات اجتماعية، ومعيشية على العالم بأسره، حيث سيكون التصدي لخطر التصحر، جزءاً من الحل لهذه المشاكل.


المصدر
[size=30]ما هي ظاهرة التصحر أو تدهور الأراضي الزراعية؟[/size]
موقع بابونج


Laas bewerk deur الحمد لله op 19/4/2017, 2:08 pm; altesaam $s keer bewerk. (Reason for editing : 2)

*******************************************************************************************************************************
الشكر لله
Thanks Of AallaH
الحمد لله
Praise be to Allaah

Thank Of AallaH

عدد المساهمات : 232
الموقع : www.taj1.arab.st

TAJ
www.taj1.arab.st: 1

http://www.taj1.arab.st

Terug na bo Go down

Re: × خطر قلع الأشجار والتصحر & والإسائة إلى الحيوان ×

Pos by Thank Of AallaH on 15/4/2017, 4:41 pm

2

الرفق بالحيوان عبادة لله:

توافرت النصوص على أن الإحسان إلى الحيوان والرفق به عبادة من العبادات التي قد تصل في بعض الأحيان إلى أعلى درجات الأجر وأقوى أسباب المغفرة، ومن ذلك حديث أبي هريرة عن رسول الله صلى الله عليه وسلم: “بينما رجل يمشي بطريق اشتد عليه الحر، فوجد بئرا ًفنزل فيها فشرب، ثم خرج فإذا كلب يلهث يأكل الثرى من العطش فقال الرجل: لقد بلغ هذا الكلب من العطش مثل الذي كان بلغ مني، فنزل البئر فملأ خفه ماء، ثم أمسكه بفيه حتى رقي، فسقى الكلب، فشكر الله له

فغفرله، قالوا: يا رسول الله، إن لنا في البهائم أجرًا؟ فقال: في كل كبد رطبة أجر” رواه مالك، والبخاري، ومسلم، وأبو داود، وابن حبان في صحيحه إلا أنه قال: “فشكر الله له فأدخله الجنة”.
وأخرج مسلم عن أبي بكر بن أبي شيبة بسنده إلى أبي هريرة أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: ” إن امرأة بغيا رأت كلبا ًفي يوم حار يطيف ببئر قد أدلع لسانه من العطش فنزعت له بموقها – أي استقت له بخفها – فغفر لها ” فقد غفر الله لهذه البغي ذنوبها بسبب ما فعلته من سقي هذا الكلب.
وعن عبد الله بن عمرو أن رجلا جاء إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال: إني أنزع في حوضي حتى إذا ملأته لإبلي ورد عليّ البعير لغيري فسقيته، فهل في ذلك من أجر؟ فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: “إن في كل ذات كبد أجرا ” رواه أحمد ورواته ثقات مشهورون.
وعن محمود بن الربيع أن سراقة بن جعشم قال: يا رسول الله، الضالة ترد على حوضي فهل فيها أجر إن سقيتها؟ قال: “اسقها؛ فإن في كل ذات كبد حرَّى أجرا ً”رواه ابن حبان في صحيحه، ورواه ابن ماجة والبيهقي.
وأخرج البخاري ومسلم عن عبد الله بن مسلمة من حديث أبي هريرة أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: “الخيل لثلاثة: لرجل أجر، ولرجل ستر، وعلى رجل وزر، فأما الذي له أجر فرجل ربطها في سبيل الله فأطال في مرج أو روضة فما أصابت في طلبها ذلك من المرج أو الروضة كانت له حسنات، ولو أنها قطعت طيلها فاستنت شرفا أو شرفين كانت أرواؤها وأثارها حسنات له، ولو أنها مرت بنهر فشربت منه ولم يرد أن يسقيها كان ذلك حسنات له..” الحديث.

الإساءة للحيوان معصية لله:

وبنفس القدر الذي أوصلت به الشريعة الإسلامية به الإحسان إلى الحيوان والرفق به إلى أعلى درجات العبادة، أوصلت الإساءة للحيوان وتعذيبه إلى أعمق دركات الإثم والمعصية، وفي ذلك يقول رسول الله صلى الله عليه وسلم على ما أخرجه البخاري ومسلم: “عُذِّبت امرأة في هِرَّة لم تطعمها ولم تسقها، ولم تتركها تأكل من خشاش الأرض”، وروى البخاري بسنده إلى أسماء بنت أبي بكر أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: “دنت مني النار حتى قلت: أي رب وأنا معهم، فإذا امرأة حسبت أنه قال: تخدشها هرة ، قال: ما شأن هذه؟ قالوا: حبستها حتى ماتت جوعا ً” قال النووي في شرح هذا الحديث عن مسلم (9/89): “إن المرأة كانت مسلمة وإنها دخلت النار بسببها، وهذه المعصية ليست صغيرة بل صارت بإصرارها كبيرة”.
وقد حرم الإسلام تعذيب الحيوان ولعن المخالفين على مخالفتهم، فقد روى مسلم بسنده إلى ابن عباس أن النبي صلى الله عليه وسلم مرّ على حمار قد وسم في وجهه فقال: “لعن الله الذي وسمه” وفي رواية له: ” نهى رسول الله صلى الله عليه وسلم عن الضرب في الوجه وعن الوسم في الوجه”، ورواه الطبراني بإسناد جيد مختصر: “إن رسول الله صلى الله عليه وسلم لعن من يسم في الوجه” وروى الطبراني أيضا ًعن جنادة بن جراد أحد بني غيلان بن جنادة قال: أتيت النبي صلى الله عليه وسلم بإبل قد وسمتها في أنفها، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: “يا جنادة، فما وجدت عضوا تسمه إلا في الوجه أما إن أمامك القصاص” فقال: أمرها إليك يا رسول الله.
وعن جابر بن عبد الله قال: مرَّ حمار برسول الله صلى الله عليه وسلم قد كوي وجهه يفور منخراه من دم، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: “لعن الله من فعل هذا” ثم نهى عن الكي في الوجه، والضرب في الوجه” رواه الترمذي مختصرا ًوصححه، والأحاديث في النهي عن الكي في الوجه كثيرة.
وقد حرمت الشريعة الإسلامية قتل البهائم صبْرًا– أي أن تحبس لترمى حتى تموت – كما حرمت المثلة – وهي قطع أطراف الحيوان – فقد روي عن ابن عمر أنه قال: “نهى النبي صلى الله عليه وسلم عن أن تصبر بهيمة أو غيرها للقتل”، وأخرج البخاري ومسلم عن المنهال بسنده إلى عبد الله بن عمر أنه قال: “لعن النبي صلى الله عليه وسلم من مثَّل بالحيوان” قال العسقلاني في شرح صحيح البخاري ( 8/84): “واللعن من دلائل التحريم كما لا يخفى”.
وقال العقيلي: “جاء في النهي عن صبر البهيمة أحاديث جياد”، وقال ابن حجر (فتح الباري 12/65): “وفي هذه الأحاديث تحريم تعذيب الحيوان” والتحريم يقتضي العقاب، والعقاب أثر من آثار الجريمة، وهذا يعني: أن الإساءة إلى الحيوان وتعذيبه وعدم الرفق به يعتبر جريمة في نظر الشريعة الإسلامية، وورد النهي عن خصاء البهائم كما جاء في شرح معاني الآثار للطحاوي من حديث عبد الله بن عمر أن رسول الله صلى الله عليه وسلم نهى أن يخصى الإبل والبقر والغنم والخيل، وإذا دعت الضرورة إلى ذلك في الحيوان الذي يخشى عضاضه، ووجد طريق آخر لمنع أذاه من غير طريق الخصاء فإنه لا خلاف في منع الخصاء حينئذ؛ لأنه تعذيب.



المصدر
جزاء الرفق أو الإساءة للحيوان!!!

وكيل حصري لكبرى الشركات من أغذيه -وشامبو – أدوية -أكسيسوري مختلفه تشمل رضى كل الأذواق



Laas bewerk deur الحمد لله op 19/4/2017, 2:12 pm; altesaam $s keer bewerk. (Reason for editing : 2)

*******************************************************************************************************************************
الشكر لله
Thanks Of AallaH
الحمد لله
Praise be to Allaah

Thank Of AallaH

عدد المساهمات : 232
الموقع : www.taj1.arab.st

TAJ
www.taj1.arab.st: 1

http://www.taj1.arab.st

Terug na bo Go down

Re: × خطر قلع الأشجار والتصحر & والإسائة إلى الحيوان ×

Pos by Thank Of AallaH on 15/4/2017, 4:45 pm

وفقنا الله لما فيه الخير والنجاح في الدنيا والاخرة
May allah>lord>God help us for the good and the success in this world and the hereafter

*******************************************************************************************************************************
الشكر لله
Thanks Of AallaH
الحمد لله
Praise be to Allaah

Thank Of AallaH

عدد المساهمات : 232
الموقع : www.taj1.arab.st

TAJ
www.taj1.arab.st: 1

http://www.taj1.arab.st

Terug na bo Go down

Besigtig vorige onderwerp Besigtig volgende onderwerp Terug na bo


 
Permissions in this forum:
Jy mag nie onderwerpe in hierdie forum beantwoord nie.